الألم بعد عملية التكميم | أعراض ومراحل بعد جراحة تكميم المعدة

بعد تكميم المعدة

ظهر إجراء تكميم المعدة كواحد من أكثر عمليات جراحة إنقاص الوزن شيوعا وفعالية في السنوات القليلة الماضية. إذا كنت قد اتخذت قرارا بالخضوع لعملية تكميم المعدة أو جراحة تكميم المعدة، فيجب أن تفهم أن فترة ما بعد عملية التكميم وفقدان الوزن على المدى الطويل بعد العملية سيعتمدان إلى حد كبير على اختيارات أسلوب حياتك.

ستساعدك عملية تكميم المعدة على خسارة 60-70٪ من الوزن الزائد ولكنها ليست عصا سحرية. بعد الجراحة، سيتعين عليك البدء في تناول طعام أكثر نظافة وصحة، وتقليل حجم حصتك الغذائية، وممارسة الرياضة بانتظام. سيساعدك هذا على التعافي بشكل أسرع والحفاظ على فقدان الوزن حتى لا تعود إلى اكتساب الوزن مرة أخرى.

الألم بعد عملية تكميم المعدة

من الطبيعي أن تشعر بالألم بعد عملية التكميم وكذلك ستبحث عما يمكنك القيام به لتخفيف الانزعاج في حالة حدوثه. تعد إدارة الألم وتجنب الآثار الجانبية الخطيرة لأدوية الألم أمرا مهما خلال عملية الشفاء والتكيف مع المعدة الأصغر حجما.

خلال فترة الشفاء، قد تجد أنك تعاني من ألم خفيف إلى متوسط​​، خاصة في البطن وداخل الجسم حيث تم استئصال المعدة جراحيا. يمكن أن يكون ذلك مؤلم أثناء شفاء المعدة وليس من غير الغريب الشعور بالحاجة إلى تناول مسكنات الألم أثناء التعافي من العملية. على الرغم من أنه من الآمن استخدام بعض مسكنات الألم ما بعد عملية التكميم ، إلا أن هناك بعض مسكنات الألم والأدوية بعد جراحة تكميم المعدة التي قد ترغب في تجنبها.

يكون الألم وعدم الراحة أكثر شيوعا بعد العملية مباشرة حيث يختبر جسمك الإجراء لأول مرة. على الرغم من أنها عملية بسيطة، إلا أنها لا تزال عملية جراحية خطيرة مع وجود الألم كأثر جانبي شائع. يمكن علاج الألم الخفيف أو المتوسط ​​أو الحاد من خلال مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية. بعد الجراحة مباشرة، ستكون في المستشفى للتعافي وسيتم إعطاؤك مسكنات الألم إما عن طريق الوريد أو في شكل أقراص.

قد يصف طبيبك بعد ذلك مسكنات الألم قبل الخروج من المستشفى، أو قد يتوقع منك تناول الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية للمساعدة في جعل الألم بعد عملية تكميم المعدة أسهل. في غضون الإطار الزمني الذي تتعافى فيه، يمكنك فقط تناول مسكنات الألم التي لن تؤثر على بطانة معدتك.

مسكنات الألم التي تحتوي على أسيتامينوفين أو باراسيتامول مثل بارامول تعتبر آمنة للاستخدام بعد الجراحة وستكون مفيدة بشكل خاص لتسكين الألم الخفيف الذي يكون شائع في الأسابيع القليلة الأولى بعد الجراحة عندما يكون الشعور بعدم الراحة متوقعا.

يوم اجراء عملية التكميم

بمجرد الانتهاء من الجراحة وزوال تأثير التخدير، ستستيقظ في غرفتك بالمستشفى ولن تشعر بالكثير من الألم ولكن قد تشعر بقليل من الخمول والتعب. سيظل لديك حقنة وريدية في ذراعك للسماح لطبيبك بإعطاء مسكنات الألم إذا لزم الأمر. سيتم خياطة الشقوق الصغيرة التي يبلغ عددها 5-6 والتي يقوم بها الجراح وتثبيتها جيدا للشفاء. قد تشعر ببعض الألم والوجع في الشق الموجود في الموقع حيث أزال الجراح جزءا كبيرا من معدتك.

خلال هذا اليوم، يسمح لك فقط بتناول كوب من الماء المثلج كل بضع ساعات للمساعدة في علاج جفاف الحلق والجفاف العام. قد تعتقد أنك ستشعر بالجوع ولكن نظرا لإزالة جزء كبير من معدتك وانخفاض الهرمون المسبب للجوع، فلن تشعر بأي جوع حتى اليوم التالي.

قد يوصيك طبيبك بالوقوف والتجول في غرفتك لأن المشي يساعد على تقليل الألم ويجب عليك اتباع تعليمات الطبيب لتجنب مخاطر عملية التكميم. بخلاف ذلك، ستقضي معظم اليوم مستلقيا على ظهرك على سرير المستشفى.

بعد عملية التكميم بيوم

بعد تكميم المعدة بيوم
  • إذا سارت الجراحة كما هو مخطط لها ولم تكن هناك مضاعفات، فستتمكن من شرب الماء في اليوم التالي لعملية تكميم المعدة.
  • سيختفي التخدير تماما وقد تبدأ في الشعور بمزيد من الألم. إذا حدث ذلك، فقد يقترح طبيبك مسكنات للألم للحفاظ على راحتك وقد تؤتي ثمارها الوريدية وسيتم وصف مسكنات الألم عن طريق الفم.
  • بدرجات متفاوتة، من الطبيعي أن تشعر بالضعف والغثيان والإرهاق والأرق وانتفاخ البطن وألم الغازات والبراز الرخو خلال هذا الوقت. لا تتردد في التحدث مع طبيبك والممرضات إذا كانت لديك أي مخاوف.
  • لا يشعر غالبية المرضى بالجوع خلال فترة ما بعد عملية التكميم ولكن يشعر الجميع بالعطش.
  • ستكون قادرا على شرب السوائل الصافية مثل المرق والحليب والعصير غير المحلى والجيلاتين الخالي من السكر والحساء. لكن تأكد من أنك تستهلك كميات صغيرة فقط، ولا تتناول أي شيء يوجد به الكافيين أو السكر.
  • في وقت لاحق من اليوم، قد تخرج من المستشفى وتكون حرا في العودة إلى المنزل. سيعطيك الجراح وصفات طبية للتحكم في الألم والعناية بجروحك.

بعد عملية التكميم بأسبوع

  • الآن سترتاح جيدا مع ألم بسيط أو بدون ألم ويعاني مرضى جراحة تكميم المعدة من معظم الآلام خلال الأسبوع الأول بعد الجراحة. بعد ذلك، يبدأ الألم في التلاشي ويصبح محتملا.
  • إذا لم يحدث ذلك، فمن المهم أن تخبر الجراح. أيضا، إذا كنت تعاني من القيء أو الألم في الظهر أو الكتفين، فتأكد من الاتصال بجراحك.
  • خلال فترة التعافي ما بعد عملية التكميم ، ستكون قادرا على شرب السوائل الصافية وكذلك السوائل الكاملة مثل مخفوق البروتين والشوربات الرقيقة.
  • لا يزال غير مسموح لك بشرب الكحول أو تناول أي شيء يتطلب المضغ. تأكد من شرب الكثير من الماء على مدار اليوم لأن جسمك لن يمتص السوائل من الأطعمة الصلبة.
  • يشعر العديد من المرضى أيضا بالإرهاق خلال هذا الوقت بسبب النظام الغذائي المحدود والسعرات الحرارية الأقل. سيوصي طبيبك بأقصى قدر من الراحة في الفراش خلال هذه الفترة حتى تتمكن من الشفاء بشكل أسرع.
  • لا ترفع أي شيء ثقيل أو تصعد السلالم في هذا الوقت ولا بأس بتسلق درجة واحدة كل بضع ثوان. ولكن يمكنك استئناف القيادة بعد 7 أيام من الخضوع لعملية تكميم المعدة إذا سمح طبيبك بذلك.

3 أسابيع ما بعد عملية التكميم

  • إذا كنت مثل معظم المرضى، فستتمكن من العودة إلى الأنشطة الروتينية العادية، بما في ذلك العمل بحلول هذا الوقت. لكن احرص على أن تأخذ الأمر ببساطة لأن جسمك لا يزال يتعافى من الجراحة ويتعود على العادات الغذائية الجديدة.
  • لا ينبغي أن يكون هناك أي ألم ملحوظ أو خطير الآن ومجرد شعور بالحكة أو التوزم وهو أمر طبيعي تماما.
  • سيسمح لك بتناول الأطعمة المهروسة الطرية مثل الخضار المطهي على البخار والمسلوقة، ولحم البقر والدجاج المفروم، والجبن الطري، والبيض المخفوق، والأسماك، والفاصوليا، والحساء والزبادي. تأكد من مزج هذه المواد الغذائية مع المرق أو العصير أو الحليب الخالي من الدسم أو الماء قبل تناولها.
  • يرجى ملاحظة أن تناول أي نوع من الأطعمة الصلبة في هذا الوقت مثل البذور أو المكسرات أو الخضروات الليفية يمكن أن يتسبب في حدوث تسريبات عن طريق تمزق الخط الأساسي. لذلك، التزم بالنظام الغذائي الذي أوصى به طبيبك.
  • سيقترح الجراح أيضا بعض أنشطة التمارين الخفيفة بعد 3 أسابيع من تكميم المعدة. قد يكون من السهل الذهاب في نزهات يومية لمدة 5-10 دقائق في المرة الواحدة، 3-5 مرات في اليوم.
  • لا ينصح بإجراء أي نوع من تمارين رفع الأثقال ولكن اسأل جراحك لأن كل مريض يختلف عن الآخر.

بعد عملية التكميم بشهر

  • بعد 30 يوما من عملية تكميم المعدة، ستتمكن أخيرا من البدء في تناول بعض الأطعمة الصلبة بالإضافة إلى الأطعمة المهروسة.
  • يمكنك الآن تضمين الخضار المطبوخ جيدا والدجاج والأسماك والفاكهة والحبوب منخفضة السكر والبطاطا الحلوة والجبن قليل الدسم في نظامك الغذائي. ومع ذلك، لا يزال غير مسموح لك بتناول أو شرب المكسرات والخضروات الليفية وشرائح اللحم والبطاطا البيضاء والسكر والصودا والأطعمة الغنية بالدهون.
  • الآن ستكون قد فقدت من 20 إلى 25 رطل من وزنك أو ما يعادل نحو 10 كيلوجرام وستشعر بأنك أخف وزنا وأكثر نشاطا. لن تشعر بألم شديد ونتيجة لذلك، قد تبدأ في تناول عدد أقل من مسكنات الألم. تأكد من الاتصال بطبيبك إذا كان لا يزال هناك ألم شديد. 

3 أشهر ما بعد عملية تكميم المعدة

  • بحلول هذا الوقت، ستكون قادرا على الانخراط في أنشطة مثل الرقص والسباحة واليوجا لأن جسمك سوف يعتاد على شكلك الجديد وستلتئم الجروح في الغالب.
  • تأكد من التحدث مع طبيبك حول تناول الفيتامينات والمكملات الغذائية الخاصة بعلاج السمنة.
  • يجب ألا تشعر بأي ألم بحلول هذا الوقت، لذا من المحتمل أن تكون خارج الأدوية الموصوفة. إذا كنت لا تزال تعاني من الألم أو الغثيان أو أي مشكلة أخرى، فأخبر طبيبك بذلك.
  • من المفترض أن تشرب وتمضغ طعامك ببطء وإلا فقد يؤدي ذلك إلى القيء.
  • سيعود جوعك إلى طبيعته الآن، لذا من المهم التأكد من تناول الأطعمة الصحية فقط بكميات صغيرة.
  • يعاني الكثير من مرضى تكميم المعدة من تساقط الشعر الذي يبدأ خلال الشهر الثاني ثم يتوقف تدريجيا في الشهر الثالث. إذا استمر تساقط شعرك بعد 3 أشهر ما بعد تكميم المعدة، تحدث إلى طبيبك وقد يوصي ببروتين إضافي أو فيتامينات متعددة.
  • ستتمكن الآن من تناول الأطعمة الصلبة العادية، بما في ذلك الأسماك والدجاج واللحوم الحمراء. من الناحية الفنية، يمكنك البدء في تناول الكربوهيدرات مثل الأرز والمعكرونة والخبز والبطاطا البيضاء ولكن تناولها باعتدال.
  • تأكد من شرب الكثير من الماء على مدار اليوم لأنه سيساعدك على البقاء رطبا والحفاظ على الجوع في المستوى المطلوب.
  • تأكد أيضا من المشاركة في تدريبات بدنية متوسطة المستوى مثل المشي واليوجا والسباحة لمدة لا تزيد عن 20-30 دقيقة يوميا. بناء على نصيحة طبيبك، يمكنك البدء في إدخال أوزان خفيفة في نظام التمرين الخاص بك.

6 أشهر ما بعد عملية تكميم المعدة

  • بحلول هذه المرحلة من وقت التعافي من جراحة تكميم المعدة، تكون قد فقدت نحو 20 – 25 كيلو جرام من وزنك وسيصبح مظهرك أنحف إلى حد كبير.
  • ستكون قادرا على تناول جميع الأطعمة الصلبة قبل 6 أشهر من تكميم المعدة ، لذلك لا بأس من الانغماس في الأطعمة المفضلة لديك، طالما أنك تراقب حجم الحصة ولا تجعلها عادة.
  • سوف تجد أن تحملك للأطعمة المقرمشة والحارة منخفض حقا في الوقت الحالي لأنك كنت تتناول فقط الأطعمة المهروسة وذات المذاق المعتدل. لذا خذ وقتك وانتقل إلى الأطعمة الصلبة العادية ببطء واستمتع بكل لقمة من الطعام الذي تأكله.
  • إذا كنت ترغب في ذلك، يمكنك أن تطلب من طبيبك بدء نظام تمرين رياضي صارم وسريع. يمكنك الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية بعد 4 أشهر من تكميم المعدة، طالما أن جراحك قد وافق على الإجراءات التي ستؤديها.
  • من المهم ممارسة الرياضة 5 مرات أسبوعيا على الأقل في هذه المرحلة حتى لو كانت المشي السريع أو ركوب الدراجات أو اليوجا.

إذا كنت تعاني من السمنة المفرطة قبل الجراحة واتبعت النظام الغذائي بعد العملية بشكل مثالي، فستفقد 30 – 40 كيلو جرام في عام واحد بعد تكميم المعدة اعتمادا على وزنك قبل الجراحة. تأكد من الاستمرار في تناول الأطعمة الغنية بالمغذيات مثل اللحوم الخالية من الدهون والحبوب الكاملة والخضروات والفواكه.

سنة ما بعد عملية تكميم المعدة

يسقط بعض المرضى من نظام الأكل الصحي بعد بضعة أشهر من الخضوع لعملية جراحية لعلاج السمنة، ويبدؤون في الانغماس في الأطعمة السريعة المفضلة لديهم. لا ترتكب نفس الخطأ، وإلا ستتمدد معدتك الصغيرة الجديدة وستستعيد الوزن بالكامل.

إذا كنت تواجه مشكلة في ممارسة التمارين الرياضية كل يوم، فمن الأفضل الانضمام إلى مجموعات الدعم أو صديق يحملك المسؤولية. ضع في اعتبارك الانضمام إلى فصل يوجا أو فصل فنون قتالية لإبقاء الأمور ممتعة أثناء التعافي بعد تكميم المعدة.

سنتان ما بعد عملية تكميم المعدة

إذا كنت ملتزما بتناول طعام صحي في معظم الأوقات وممارسة الرياضة 4-5 مرات في الأسبوع، فستفقد 80-90٪ من وزنك الزائد بعد عامين من تكميم المعدة، إن لم يكن كله. بالإضافة إلى تناول الأطعمة المغذية، من الضروري أيضا تناول مكملات الفيتامينات والمعادن. أيضا، حدد مواعيد ربع سنوية أو نصف سنوية مع أطبائك لقياس تقدمك والتأكد من بقائك على المسار الصحيح.

إذا كنت تعاني من أي مشاكل صحية مرتبطة بالسمنة قبل الجراحة، مثل الربو وتوقف التنفس أثناء النوم وارتفاع ضغط الدم ومتلازمة تكيس المبايض للنساء، ومرض السكر، وهشاشة العظام، أو أمراض القلب، فإن معظم هذه المشاكل ستختفي بحلول هذا الوقت ما بعد عملية التكميم .

10 سنوات بعد تكميم المعدة

تظهر الأبحاث أن ما يقرب من 23٪ من المرضى يخضعون لجراحة مراجعة في غضون 10 سنوات من وقت جراحة تكميم المعدة. تحدث جراحة المراجعة عندما لا يتبع المريض الإرشادات الموصي بها ونتيجة لذلك يعاني من تمدد المعدة. بمجرد أن تتمدد معدتك إلى حجمها قبل الجراحة، ستبدأ في الشعور بمستويات أعلى من الجوع، وستعود إلى تناول كميات هائلة كنت تتناولها قبل الجراحة.

ومع ذلك، فإن غالبية المرضى الذين يكرسون جهودهم لصحة الجسم والعقل، يواصلون المثابرة والحفاظ على شكل أجسامهم المتناسقة مدى الحياة. إذا كنت جادا في تحسين نوعية حياتك حتى تبدو وتشعر أصغر سنا وأكثر نشاطا، فستحافظ على حجم معدتك الأصغر لسنوات قادمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *