الرئيسية » طب الأسنان » تسوس الأسنان : الأعراض المصاحبة له وطرق العلاج

تسوس الأسنان : الأعراض المصاحبة له وطرق العلاج

امرأة تؤدي إنطباع عن الألم الناتج عن تسوس الأسنان وهو ما يتطلب علاج

إن تسوس الأسنان ونخر الأسنان يؤثران على غالبية الناس في مرحلة ما من حياتهم. حيث أن هناك نسبة كبيرة من البالغين تحتاج إلى حشو سن واحد على الأقل. وتشير التقديرات إلى أن حوالي ثلث البالغين يعانون من تسوس الأسنان في الوقت الحالي وهذا الرقم في جميع أنحاء العالم هو أعلى من ذلك بكثير.

لذا إذا كنت قلقا بشأن حالة أسنانك فأنت لست وحدك. لحسن الحظ إذا تم اكتشاف التسوس مبكرا فمن السهل علاج نخر وتآكل الأسنان من التطور.  أما إذا تركت دون علاج يمكن أن يؤدي التسوس إلى مشاكل في الأسنان أكثر خطورة مثل حدوث الخراج وفقدان الأسنان.

لذلك نوضح لك ما هو تسوس الأسنان وما الذي يسببه وكيف يمكن الوقاية منه ومعالجته في المشفى. يمكنك أيضا معرفة كيف يؤدي تسوس الأسنان إلى نخر وتآكل الأسنان والطرق المناسبة في كيفية وقف العدوى التي تتطور لأبعد حد.

الحالة شائعة على نحو مقلق لدى الأطفال أيضا لذلك قمنا بتضمين بعض المعلومات حول كيفية التعرف على علامات تسوس الأسنان وماذا نفعل إذا كان طفلك يعاني من تآكل أسنانه وكيفية منع حدوث المزيد من الضرر لأسنانهم والحفاظ عليها.

ما هو تسوس الأسنان؟

تتجمع البكتيريا في فمك في شكل طبقة رقيقة لاصقة على أسنانك تعرف باسم البلاك. هذه البكتيريا تتغذي على الأطعمة والمشروبات السكرية وتنتج الحمض. إذا كنت لا تقوم بتنظيف أسنانك وتحافظ عليها نظيفة وخالية من الرواسب سيبدأ هذا الحامض في تناول الطعام الموجود على سطح السن. ويبدأ التسوس في مهاجمة السن طبقة تلي طبقة.

الطبقة الخارجية من أسنانك والتي تسمى المينا هي مادة قوية يمكن لجسمك تجديدها بمرور الوقت. ولكن بمجرد أن يصل تراكم البكتيريا إلى نقطة معينة لا يمكن لجسمك الاستمرار في تجديدها وتبدأ مينا الأسنان في التسوس. والمصطلح الطبي لتسوس الأسنان هو نخر الأسنان.

ثلثي الأشخاص لديهم طبقة بلاك واضحة على أسنانهم. غالبا ما يتجمع البلاك حول خط اللثة على طول حواف الحشوات الموجودة حيث تتصل الأسنان وفي قمة أسطح الأسنان الأمامية القارضة.

يمكن إزالة البلاك من الأسنان عن طريق تنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط ولكن إذا ترك لفترة طويلة بما فيه الكفاية فإنه يتحول إلى مادة تسمى قلح الأسنان. هذا القلح أو الجير هو أرض خصبة لتلك البكتيريا المنتجة للحمض ولكن يمكن إزالة الجير فقط مع تنظيف الأسنان المناسب. حيث أنه إذا لم يتم إزالته يمكن أن يؤدي إلى أمراض اللثة المتنوعة.

ما هو تجويف الأسنان؟

بمجرد أن يكون هناك ثقب في مينا السن يمكن للبكتيريا أن تنتشر إلى الطبقات الداخلية للعاج ولب الأسنان. في هذه الحالة لا توجد طريقة لمكافحة التسوس لذلك يمكن أن تنتشر العدوى بسرعة.  لذا فإن الثقب الناتج في السن يسمى بالتجويف.

ببساطة يمكننا تعريف تجويف الأسنان كثقب أو فتحة تتشكل داخل السن عند ترك التسوس لينتشر. لا يتطلب الأمر سوى ثقب صغير في المينا لتكوين تجويف كبير داخل السن.

إذا كان التجويف ينتشر إلى اللب السني داخل الأسنان المصابة بالتسوس فإنه يبدأ بقتل الأعصاب والأوعية الدموية. في النهاية، تتلف الأسنان نفسها بشكل ذاتي ويتغير لونها لتصبح مشوهة.

يمكن أن تشكل البكتيريا أيضا خراج في جذر السن أو في أنسجة اللثة المحيطة. قد تنتشر العدوى في النهاية إلى أجزاء أخرى من الجسم من خلال مجرى الدم مما يسبب مشاكل صحية خطيرة.

ما الذي يسبب تسوس الأسنان؟

نحن جميعا عرضة لتسوس الأسنان إذا لم نعتني بأسناننا ونحافظ على نظافتها جيدا. وتتلخص أسباب التسوس في الأسنان ما يلي:

  • تناول الطعام والشراب الذي يحتوي على نسبة عالية من السكر أو الكربوهيدرات
  • تناول الكثير من الفواكه الحمضية والتي ترتفع فيها نسبة الحمض
  • تناول المشروبات الحمضية مثل المشروبات الغازية والمشروبات الرياضية
  • تناول الوجبات الخفيفة بين الوجبات
  • صحة الفم السيئة
  • التدخين
  • عدم إجراء فحوصات طب الأسنان العادية بصفة دورية
  • عدم تنظيف الأسنان بشكل صحيح أثناء ارتداء التقويم

والأخبار السارة هي أن هذه العوامل هي كل الأشياء التي يمكنك العمل على تحسينها.  من خلال التحكم فيما تأكله وتشربه وتنظيف أسنانك بشكل جيد وزيارة طبيب الأسنان بانتظام. عند اتباع هذه الارشادات يمكنك تقليل فرص تسوس الأسنان وتطور الفجوات والثقوب في مينا الأسنان.

تذكر أن أسناننا تصاب بالتسوس بسبب البكتيريا الموجودة في البلاك وكذلك أيضا الأحماض من مصادر أخرى. إذا شعرت بأن أسنانك لزجة فقد يكون ذلك بسبب البلاك. حاول استخدام أظافرك على طول السن قد تجد أنك تزيل مادة بيضاء أو شفافة.

كلما طالت مدة بقاء البلاك على أسنانك كلما زاد احتمال حدوث تسوس الأسنان.

علامات تسوس الأسنان

ما هو شكل تسوس الأسنان؟ في المراحل المبكرة سوف يظهر تسوس الأسنان على شكل بقعة بيضاء أو بنية صغيرة على السن. قد لا تتمكن من ملاحظة ذلك ولكن طبيب الأسنان يعرف ما الذي يبحث عنه.

لهذا السبب من المهم جدا الذهاب للفحوصات المنتظمة حيث يمكن لطبيب الأسنان أن يكتشف تسوس الأسنان في المراحل المبكرة ويعالجه بسهولة تامة. ولكن إذا انتظرت حتى تلاحظ وجود ثقب في السن فإن الضرر قد انتشر بالفعل أكثر من ذلك بكثير.

بغض النظر عن الأضرار الظاهرة لأسنانك تشمل أعراض تسوس الأسنان ما يلي:

  • ألم الاسنان، على الرغم من أن الألم عادة ما يكون خفيف في البداية
  • ألم عند المضغ أو العض
  • حساسية تجاه الأطعمة والمشروبات الساخنة أو الباردة
  • رائحة الفم الكريهة التي لا تختفي
  • طعم سيء في فمك

إذا لاحظت أيا من أعراض تسوس الأسنان هذه فاحجز موعدا مع طبيب الأسنان حتى يمكن معالجة المشكلة عاجلا وليس آجلا.

كيف تعرف ما إذا كان لديك تجويف أو ثقب في أسنانك؟

قد تكون قادرا على رؤية بقعة داكنة على السن أو تشعر بوجود حفرة أو ثقب باستخدام لسانك أو ظفرك. عادة ما يكون ألم التجويف أكثر حدة من ألم التسوس المبكر في السن لأن العدوى قد وصلت إلى الأعصاب في لب الأسنان.  ومع ذلك إذا تجاهلت هذا الألم فقد يختفي من تلقاء نفسه. هذا لا يعني أن العدوى قد اختفت. في الواقع لقد انتشرت حتى الآن إلى أبعد حد لتدمير الأعصاب بالكامل، لذلك لم تعد تشعر بالألم.

تشمل أعراض تجويف الأسنان الأخرى زيادة الحساسية للأطعمة والمشروبات الساخنة والباردة. إذا كنت تعاني من الألم عند تناول رشفة من الماء البارد على سبيل المثال فإن ذلك يدل على أن أسنانك قد تحتاج إلى بعض الاهتمام.

في نهاية المطاف يمكن لطبيب الأسنان الخاص بك فقط التحقق من حالة أسنانك وأن يقيم بدقة مدى انتشار أي ضرر في الاسنان. سوف ينصحك بكيفية العناية بالأسنان وأفضل طرق العلاج.

كيفية منع تسوس الأسنان والوقاية منه

أفضل طريقة لتجنب تجاويف وثغرات الأسنان في الفم هي منع التسوس تماما. كما ذكرنا سابقا يمكنك إيقاف تسوس الأسنان عن طريق التحكم فيما تأكله وتشربه والحفاظ على نظافة الفم. وذلك عن طريق غسل الأسنان بالفرشاة ومعجون الأسنان بعد كل وجبة.

فيما يلي بعض النصائح حول العناية بأسنانك:

  • إذا كنت تشرب المشروبات السكرية أو الحمضية استخدم الشفاط لتقليل التلامس مع أسنانك
  • قم بمضغ العلكة الخالية من السكر التي تحتوي على إكسيليتول بعد الوجبات إذا لم تكن قادرا على التنظيف
  • تغيير فرشاة الأسنان الخاصة بك بانتظام والوقت المثالي لهذا هو كل ثلاثة أشهر
  • استخدم معجون أسنان يحتوي على الفلورايد
  • تناول الفيتامينات المتعددة التي تحتوي على الكالسيوم والمغنيسيوم وفيتامين د

يمكنك أيضا استخدام غسول الفم الذي يحتوي على مكونات مضادة للبكتيريا ومضاف إليه الفلورايد. ومع ذلك فإن العديد من المهنيين ينصحون بعدم استخدام غسول الفم مباشرة بعد تنظيف الأسنان. هذا لأنه سوف يغسل المعادن الموجودة في معجون الأسنان الخاص بك مما يجعلها أقل فعالية.

وبالمثل فإن شطف فمك بالماء بعد تنظيف الفرشاة سيخفف من مكونات معجون الأسنان المصممة لحماية الأسنان من التسوس ولكن الماء ليس بقوة غسول الفم.

هل من الممكن وقف وإبطال تسوس الأسنان

إذا كنت قد لاحظت بالفعل العلامات المبكرة لتسوس الأسنان فقد تتساءل عن كيفية التخلص من تسوس الأسنان دون زيارة طبيب الأسنان.

يمكن للمينا الموجودة في أسناننا أن تعيد نفسها إلى حد معين. إذا امتنعت عن الأطعمة والمشروبات الضارة من النظام الغذائي الخاص بك وإجراء تغييرات لتحسين صحة الفم فهذا سيعطي المينا فرصة لتجديد المعادن المفقودة وإبطال تلف تسوس الأسنان.

يمكن لطبيب أسنانك أيضا أن يقدم علاج لوقف التسوس دون الحاجة إلى حفر وثقب الأسنان. ويشمل هذا العلاج جل الفلورايد وهذا الجل هو طلاء مطهر ويعمل على سد الشقوق والثقوب.

لذلك من الممكن وقف تسوس الأسنان بمجرد أن يبدأ طالما أنك اكتشفته مبكرا. ومع ذلك إذا كنت تستطيع رؤية ثقب يصل إلى داخل السن أو كنت تعاني بالفعل من ألم في الأسنان فمن المحتمل أن يكون لديك تجويف في مينا الأسنان مما يعني أنك سوف تحتاج إلى علاج أسنانك.

علاج تجويف وتسوس الأسنان

إذا كان السن قد أصيب بالتسوس إلى أبعد من نقطة الشفاء الطبيعية فإنه سيتطلب حشوات لمنع انتشار العدوى أكثر من ذلك.

وسوف تعتمد عملية المعالجة على مدى انتشار التسوس داخل السن. قد يحتاج طبيب الأسنان الخاص بك إلى أخذ صورة بالأشعة السينية لتقييم حجم ومدى التجويف خاصة إذا كان لديك تجويف بين الأسنان يصعب رؤيته.

إذا تم اكتشاف المشكلة في المراحل المبكرة قبل أن تتآكل طبقة المينا بالكامل قد يتمكن طبيب الأسنان من إزالة التسوس وتطبيق حشوة صغيرة دون الحاجة لحقن مخدر. وهذا لأنه لا توجد أعصاب في مينا الأسنان.

في الحالات التي تنتشر فيها العدوى يقوم طبيب الأسنان بإعطاء مخدر لمنع الألم أثناء حشو تجويف السن. بالنسبة للتجويف والثقب الصغير يكون العلاج عادة بسيطا ويستغرق أقل من 10 دقائق.

إذا انتشر تسوس الأسنان إلى لب وجذر الأسنان فستحتاج إلى معالجة قناة الجذر أو حشو العصب لإزالة كل المناطق المصابة بالتسوس. قد يوصي طبيب الأسنان الخاص بك أن تقوم بتركيب تاج الأسنان لتقوية وحماية الأسنان ضد المزيد من الضرر.

عندما ينتشر التسوس ولا يوجد سوى القليل من الأسنان السليمة يقوم طبيب الأسنان الخاص بك بإزالة السن التالف تماما. يمكنك تجنب ذلك عن طريق زيارة طبيب أسنانك بمجرد ظهور أي من أعراض تسوس الأسنان.

علاج تسوس الأسنان لدى الأطفال

تسوس الأسنان لدى الأطفال

للأسف 60% و90% من الأطفال في جميع أنحاء العالم لديهم ثقوب وتجاويف في الأسنان. في البلدان الأكثر فقرا الأسنان المصابة بالتسوس تعتبر شائعة بسبب عدم وجود الرعاية الصحية المتاحة. أما في المملكة المتحدة يعاني حوالي ربع الأطفال البالغين من العمر خمس سنوات من تسوس الأسنان ويضطر الآلاف من الأطفال إلى خلع أسنانهم في المستشفى كل عام.

هناك بعض الطرق التي يمكن للوالدين اتباعها من أجل المساعدة في منع تسوس الأسنان للطفل والتي تشمل:

  • يجب أن يكونوا على علم بكمية السكر في طعام الطفل وليس فقط الأطعمة الحلوة ولكن أشياء مثل صلصة المكرونة وعصائر الفاكهة
  • الحد من تناول الوجبات الخفيفة بين الوجبات والأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر أو الكربوهيدرات وتعتبر الخضروات والفاكهة النيئة مثالية ليتناولها الطفل بين الوجبات
  • الإشراف على استخدام طفلك لفرشاة الأسنان حتى يبلغ طفلك سبع سنوات أو أكبر للتأكد من أن يغسل أسنانه بشكل صحيح
  • يجب استخدام معجون أسنان يحتوي على الفلورايد لما له من فوائد في تنظيف الأسنان وحمايتها
  • الالتزام بإجراء فحوصات الأسنان العادية بانتظام حتى يمكن علاج أي مشاكل في وقت مبكر

عند اتباعك لهذه النصائح المفيدة والحد من كمية السكر في طعام طفلك سوف يوفر لهم حياة أكثر صحة. هذا لن يقلل فقط من فرصهم في الإصابة بتسوس الأسنان وآلام التجاويف والثقوب التي تحدث نتيجة للتسوس ولكن سوف تتحسن صحتهم بطرق عديدة.

علاج أسنان الأطفال

قد يكون من المحزن أن يكون طفلك مصابا بتجويف وثقوب الأسنان ولكن كلما زادت زيارتك لطبيب الأسنان كلما زادت فرصك في التراجع عن الضرر قبل حدوثه. تكون أسنان الطفل جيدة بشكل خاص في إعادة تكوينها من جديد لذلك قد لا يحتاج طفلك إلى حشو أسنان.

سوف ينصح طبيب الأسنان بكيفية وقف التسوس في أسنان طفلك. وقد يستخدمون الفلورايد لسد الشقوق والثقوب الذي يغطي الحفر الموجودة في الأسنان الخلفية والتي تكون عرضة بشكل خاص لخطر التسوس.

ﺗوﺻﻲ اﻟﮭﯾﺋﺔ اﻟﺻﺣﯾﺔ اﻟوطﻧﯾﺔ أﯾﺿا ﺑﺗطﺑﯾق طلاء اﻟﻔلورﯾد ﻋﻟﯽ اﻷﻗل ﻣرﺗﯾن ﻓﻲ اﻟﺳﻧﺔ ﻟﻸطﻔﺎل اﻟذﯾن ﺗﺗراوح أﻋﻣﺎرھم ﺑين ﺛﻼث ﺳﻧوات. قد يحصل الأطفال الأصغر سنا على هذا العلاج إذا اعتقد طبيب الأسنان أنه ضروري بالنسبة لهم.  يحمي هذا الطلاء الأسنان من البكتيريا ويمنح الوقت الكافي للتعافي من تسوس الأسنان الموجود.

إذا كان طفلك يحتاج إلى حشو أسنانه فمن المحتمل جدا أنه لن يحتاج إلى حقن مخدر. ولكن إذا احتاجوا لحقن مخدر سيقوم طبيب الأسنان بتطبيق جل مخدر على اللثة حتى لا يشعروا بأي ألم من الإبرة عند الحقن.

حتى إذا شعرت بالتوتر تجاه طفلك حاول أن تبقى هادئا وإيجابيا. حيث أن الطفل الصغير سوف يلاحظ توترك. فإذا اعتقدوا أن زيارة طبيب الأسنان أمر سيء فهذا قد يردعهم ويخوفهم من طلب رعاية الأسنان التي يحتاجونها لاحقا في الحياة عند الطبيب.

أخيرا

تسوس الأسنان يعتبر مشكلة لن ينجح أحد منا في تجنبها تماما. يمكن علاج تسوس الأسنان ببساطة وحتى ردعه وإيقافه إذا كنت تبحث عن علاج مبكر. كلما تأخرت في زيارة طبيب الأسنان بعد ملاحظة أعراض التسوس والتجويف والثقوب كلما كان العلاج أكثر صعوبة وتكلفة.

اتبع النصائح الواردة في هذه المقالة لتحسين صحة فمك. والتحكم في الطعام والشراب الخاص بك ويجب على الأقل تقليل فرص حدوث ثقوب وتجويف الأسنان حتى إذا كنت لا تمنع ظهور التسوس بشكل كامل.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *