الرئيسية » عملية جراحية » عملية شد الأفخاذ : التكلفة والتقنيات الجراحية المختلفة

عملية شد الأفخاذ : التكلفة والتقنيات الجراحية المختلفة

  • بواسطة
قبل وبعد عملية شد الأفخاذ

بالنسبة لكثير من الناس، تصبح منطقة الأفخاذ العليا منطقة تزداد إشكالية مع تقدمهم في العمر، بينما يجد آخرون أن الفخذين يظلان مقاومين بعناد للنظام الغذائي وممارسة الرياضة بعد فقدان الوزن بشكل كبير. يمكن أن تتراكم الخلايا الدهنية والسيلوليت والجلد الزائد على الفخذين، مما يجعل الناس يبدون أثقل وأكبر سنا وأقل ملاءمةً لهم. يمكن أن يؤدي ترهل الجلد على الفخذين أيضا إلى جعل الناس يشعرون بالوعي حيال مظهرهم. في حين أن بعض الناس يحققون نتائج جيدة من خلال تمرين قوي واتباع نظام غذائي صحي، فإن البعض الآخر يجدون صعوبة أو حتى من المستحيل شد الأفخاذ بالطرق التقليدية.

تقدم الجراحة التجميلية حلا مثاليا في شكل جراحة شد الأفخاذ، فهي وسيلة ممتازة لتحقيق الشد المثالي للساقين العلويين وجعلهم أكثر جاذبية. يعد هذا الإجراء مفيدا بشكل خاص لأولئك الذين يعانون من بشرة زائدة فضفاضة نتيجة لفقدان الوزن. يشمل شد الأفخاذ إزالة الجلد الزائد والدهون والأنسجة وتنقية الساقين العلويين.

هناك العديد من التقنيات المتاحة لجراحي التجميل والتي تسمح لهم بتخصيص إجراء شد الأفخاذ للاحتياجات الدقيقة لكل مريض على حدة. سيعمل جراحك معك لإنشاء خطة جراحية مخصصة تناسب احتياجاتك وأهدافك الفريدة حتى تتمكن من الاستمتاع بالساقين الأكثر جاذبية.

مزايا عملية شد الأفخاذ

جراحة شد الأفخاذ هي إجراء شائع للمرضى الذين يرغبون في الحصول على أرجل أكثر إحكاما، أصغر حجما، وأرق مظهرا. قد تشمل الفوائد العديدة لهذه الجراحة ما يلي:

  • المزيد من خيارات الملابس للمرضى الذين يجدون صعوبة في العثور على الملابس التي تتناسب مع ترهل جلد الفخذ.
  • انخفاض خطر تهيج الجلد أو العدوى من طيات الجلد المتراكمة.
  • نتائج تدوم طويلا للمرضى الذين يحتفظون بوزن صحي ويتبعون تعليمات جراح التجميل الخاصة بهم للحصول على رعاية بعد العملية.
  • كمية صغيرة من فقدان الوزن من إزالة الجلد الزائد الثقيل.
  • مزيد من النشاط اليومي المريح لتحسين الجودة العامة للحياة.
  • ممارسة الرياضة بكل أسهل مع خيارات أكبر، مما يساعد المرضى على الحفاظ على لياقتهم البدنية.
  • الحصول على النظافة الشخصية بكل أسهل. قد يكون من الصعب الحفاظ على طيات جلد الفخذ والأنسجة والدهون.
  • القدرة على الجمع بين هذا الإجراء ومعالجات الجراحة التجميلية الأخرى مثل شفط الدهون لتجربة نتائج أفضل.
  • مظهر أصغر سنا يظهر إنجازات المرضى في إنقاص الوزن.
  • مزيد من الثقة واحترام الذات، والتي يمكن أن تحسن كل مجال من مجالات حياة المرضى، من العلاقات الشخصية إلى التقدم المهني.
  • خيارات جراحية متعددة الاستخدامات وخطة علاج مخصصة لتناسب احتياجات ورغبات المرضى المميزة.

سيناقش جراح التجميل الخاص بك المزايا المحتملة لعملية شد الأفخاذ عند استشارتك الأولية. يشعر الكثير من المرضى أن مزايا جراحة شد الأفخاذ تفوق مخاطرها وتكاليفها.

تكلفة عملية شد الأفخاذ

شد الأفخاذ هي إجراء شخصي مخطط له ويتم تنفيذه وفقا لتفضيلاتك المحددة والاحتياجات الطبية وجزء الفخذ الذي يعالجه، لذلك قد تختلف التكاليف على نطاق واسع. تتراوح أسعار شد الأفخاذ من 2000 إلى 10000 دولار، مع تكلفة الإجراء المتوسط ​​حوالي 4500 دولار، وفقا للجمعية الأمريكية لجراحي التجميل.

إن فهم العوامل التي يمكن أن تؤثر على تكلفة الجراحة يمكن أن يساعدك في وضع ميزانية وخطة لإجراءاتك. العوامل التي تؤثر عادة على تكلفة جراحة شد الأفخاذ تشمل كمية وموقع الجلد الزائد والدهون والأنسجة التي لديك. سيؤثر هذا على نوع الشق والتقنيات الجراحية المستخدمة أثناء الجراحة، والتي تؤثر على تكلفتها. بشكل عام، سوف تكلف الشقوق الأقصر مع إزالة الأنسجة بشكل أبسط من الشقوق الممتدة والعمليات الجراحية الأكثر تعقيدا.

أي اختبار تشخيصي مطلوب سيكون عامل مهم أيضا في التكلفة، إذا احتاج جراح التجميل لديك إلى مزيد من المعلومات لتحديد ترشيحك، فقد يطلب إجراء اختبارات دم إضافي أو قد ترى أخصائيا مما سيرفع السعر. مؤهلات الجراح الخاص بك هي عامل آخر. من المرجح أن يكون الجراحون ذوو الخبرة والمتخصصون في هذا النوع من الإجراءات أكثر تكلفة. ومع ذلك، يمكن أن يساعدك العمل مع طبيب مؤهل في توفير المال وعدم الراحة والإزعاج على المدى الطويل، نظرا لأن الجراحين ذوي الخبرة من المرجح أن يحققوا نتائج ممتازة دون مضاعفات أو الحاجة إلى إجراءات إضافية.

تقنيات شد الأفخاذ

هناك العديد من أنواع شد الأفخاذ، متباينة في حجم وشكل الشق المستخدم لإزالة الجلد الزائد والدهون والأنسجة. سيقوم جراح التجميل الخاص بك بتقييم ترشيحك لكل من هذه الأنواع من شد الأفخاذ والتوصية التي قد تناسب احتياجاتك وتفضيلاتك. على الرغم من أن هذه التقنيات توفر دليلًا عاما للجراحة، فقد يقوم طبيبك بإجراء تعديلات لاستيعاب الشكل الفريد والنتائج المرجوة. بشكل عام، سيحتاج المرضى الذين لديهم قدر أكبر من الجلد والأنسجة والدهون لإزالة شقوق أطول أو أكثر تعقيدا، بغض النظر عن التقنية المستخدمة.

شد الفخذ الداخلي

كما هو موضح في اسمه، هذا النوع من شد الأفخاذ يستهدف الفخذ الداخلي. يساعد هذا الإجراء الأشخاص الذين يعانون من مشكلة في التخلص من الدهون الزائدة من هذه المنطقة من الجسم عن طريق اتباع نظام غذائي وممارسة الرياضة. يمكن أيضا استخدام شد الفخذ الداخلي لمعالجة مرونة الجلد المنخفضة الناتجة عن عملية الشيخوخة أو فقدان الوزن الشديد. أثناء شد الفخذ الداخلي، سيقوم الجراح التجميلي بإجراء شق عند التقاطع حيث يلتقي الفخذ بمنطقة العانة. هذا يسمح بالوصول إلى الأنسجة الأساسية مع إجراء شق أكثر سرية ممكنة، حيث يمكن بسهولة إخفاء ندبة الناتجة بواسطة الملابس الداخلية. سيقوم جراح التجميل بعد ذلك بإزالة إسفين الجلد وربما الدهون من المنطقة وتشديد الجلد المتبقي لتوفير ملامح محسنة للساق.

شد الأفخاذ المصغر

إذا واجهت فقط ترهل الأنسجة في الثلث العلوي من الساق، فقد تكون مؤهلا لعملية شد الأفخاذ المصغرة، وهو تعديل لتقنية شد الفخذ الداخلية التي تتضمن ندبة قصيرة فقط في منطقة الفخذ. في حين أن هذه التقنية تقدم نتائج أقل إثارة، إلا أنها تنتج الحد الأدنى من الندوب وعادة ما تتطلب فترة نقاهة أقصر.

شد الأفخاذ النائية

تم تصميم عملية شد الأفخاذ النائية، والتي يشار إليها أحيانا باسم شد الفخذ الخارجي، لتشديد الجلد على الجزء الأمامي والخلفي من الساق. أثناء شد الأفخاذ النائية، سيقوم الجراح بعمل شق في أعلى الساق حيث تكون الحافة السفلية لأسفل البيكيني أو زوجا من الملابس الداخلية، مما يخلق شكل جذاب. بناء على احتياجاتك، قد يلتف هذا الشق حول منطقة الفخذ أو الأرداف. سيقوم جراحك بعد ذلك بإزالة كمية معينة من الجلد، حسب احتياجاتك وتفضيلاتك، قبل شد الجلد المتبقي للأعلى وإرفاقه بالمنطقة نفسها بحيث تكون ناعمة. بهذه الطريقة، يعمل شد الفخذ الثنائي على تشديد الجلد على طول الجانب الأيمن والأيسر من الساق. هذا الإجراء مفيد بشكل خاص لأولئك الذين لديهم جلد زائد بعد فقدان الوزن الشديد، لأنه يمكن استخدامه لإزالة كميات أكبر من الأنسجة من التقنيات الأخرى. يمكن أن تساعد هذه التقنية أيضا على شد الأرداف مع الفخذين.

شد الفخذ الإنسي

يقلل شد الفخذ الإنسي من الجلد الزائد والدهون الموجودة في الجزء العلوي من الفخذ الداخلي. إنه مصمم للمرضى الذين لا يشعرون بالرضا عن شكل أرجلهم أو الذين يرغبون في إزالة الجلد الزائد بعد فقدان الوزن الشديد. أثناء إجراء عملية شد الفخذ الإنسي، يقوم جراح التجميل لديك بعمل شق في الفخذ، على غرار شد الفخذ الداخلي، ويمتد إلى الجزء الخلفي من تجعد الأرداف أو في بعض الحالات إلى منطقة الورك. قد يشمل شد الفخذ الإنسي أيضا ندوبا عمودية تمتد أسفل الساقين من أعلى الفخذ للوصول إلى الأنسجة الأساسية. سيقوم بعد ذلك بشد الجلد وإزالة الجلد الزائد والدهون لتحسين شكل الساق وتشديد الفخذ.

إجراء عملية شد الأفخاذ

مباشرة قبل شد الأفخاذ، سيقوم جراح التجميل الخاص بك بتقييم فخذيك مرة أخيرة للتأكد من أنك مؤهل للجراحة. يجب أن تكون خاليا من العدوى وألا تظهر أي علامات على تقلبات الوزن بين الاستشارة الأولية وتاريخ الجراحة. بعد ذلك، قد يقوم بوضع علامات على فخذيك لتكون بمثابة دليل جراحي ويساعدك على فهم ما يمكن توقعه بالنسبة لشقوقك ونتائجك. بعد ذلك، سوف تقوم الممرضات بتنظيف فخذيك وإعدادك للجراحة. للحفاظ على هدوئك وراحتك، سيقوم أخصائي التخدير بإدارة التخدير الموضعي مع التخدير الوريدي أو التخدير العام. في هذه المرحلة، من المحتمل ألا تتذكر بقية الجراحة أو تشعر بأي إحساس، لأنك ستصبح فاقدا للوعي جزئيا أو كليا.

للبدء في تعديل أنسجة الفخذ، سيقوم جراح التجميل بإجراء شق في فخذك، وفقا لنوع شد الفخذ الذي اخترته وخطة جراحية مخصصة متفق عليها. باستخدام هذا الشق، سيقوم بإزالة كميات صغيرة من رواسب الدهون العنيدة، وكذلك الأنسجة الرخوة. إذا كان لديك المزيد من الدهون غير المرغوب فيها في الفخذين، فقد يحتاج الجراح أولا إلى إجراء عملية شفط الدهون، حيث يقوم بعمل شق صغير في فخذك واستخدام قنية أو أنبوب صغير لإذابة الدهون بالحركة، والاهتزاز، والهواء أو الليزر أو الموجات الصوتية حتى يمكن إزالتها. بمجرد انتهاء جراح التجميل من إزالة الأنسجة الدهنية والأنسجة الرخوة، يقوم بسحب جلدك وتقليمه للحصول على مظهر ناعم ورائع. قد يقوم جراحك أيضا بتشديد عضلات الفخذ لإلقاء نظرة أكثر حزما.

التعافي بعد شد الأفخاذ

إن شفاء الفخذ من جراحة شد الأفخاذ يسير على ما يرام إذا اتبعت توجيهات ما بعد الجراحة الخاصة بجراح التجميل، وكان لديك مسؤول يساعدك في الأنشطة اليومية، وحضور مواعيد المتابعة، والحصول على قسط كبير من الراحة، والتأكد من بقاء شقوقك نظيفة. رعاية نفسك بعد الجراحة أمر حيوي لتحقيق النتائج المرجوة. ستكون أفخاذك حساسة وتحتاج للشفاء بشكل صحيح حتى تبدو رائعة.

عندما تستيقظ بعد عملية شد الأفخاذ، سيتم ضم شقوقك ومن المرجح أن يكون هناك مصارف لمنع تراكم الدم والسوائل. سيضع جراح التجميل أيضا ملابسك المضغوطة لتثبيت الشقوق في مكانها. ستقوم الممرضات بمراقبتك وتقديم إرشادات حول كيفية تناول الأدوية ووضع جسمك حتى لا تتسبب في تعطيل الشقوق. لن يسمح لك بالجلوس، لأن هذا يمكن أن يضغط على شقوقك ويعرض الشفاء للخطر. يجب أن يتحدثوا إليك أيضا عن كيفية البحث عن علامات المضاعفات حتى يمكن علاجهم بكفاءة. على سبيل المثال، قد تكون رؤية السائل الأصفر أو الأخضر في مصارفك أحد أعراض الإصابة.

عندما يختفي تخديرك تماما، قد تشعر بالتقرح، لكن مسكنات الألم الموصوفة يجب أن تساعدك على معالجة أي إزعاج. لا يجوز لك تناول الأسبرين أو الإيبوبروفين لمدة يومين على الأقل، لأن ذلك يمكن أن يزيد من مخاطر النزيف. إذا جاء القائم بأعمالك معك إلى العملية الجراحية، فينبغي له التحدث إلى الممرضات حول كيفية مساعدتك في تغيير مصارفك وتنظيف شقوقك. قبل أن تغادر المستشفى أو العيادة الجراحية، يجب أن تكون قادرا على التجول بسهولة والحصول على جميع الأدوية واللوازم الضرورية. نظرا للتأثيرات المذهلة للتخدير ومسكنات الألم، سيحتاج صديق أو أحد أفراد الأسرة إلى نقلك إلى المنزل من الجراحة.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *