تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » الوجه » عملية شد الجفون : التكلفة والآثار الجانبية بعد الجراحة

عملية شد الجفون : التكلفة والآثار الجانبية بعد الجراحة

  • بواسطة
عملية شد الجفون

جراحة شد الجفون، والمعروفة أيضا بتجميل الجفن أو رأب الجفن، هي إجراء يهدف إلى إزالة الجلد الزائد والدهون والعضلات من الجفن. الهدف النهائي هو شد الجفون المتدلية أو أكياس العين، هذه النظرة العامة لجراحة تجميل الجفن ستعلمك بالإجراء وما تنطوي عليه. يتم إجراء عملية شد الجفون عادة عن طريق إزالة أي جلد وأنسجة زائدة من منطقة الجفن. بالإضافة إلى ذلك، يتم ضبط وتنعيم عضلات الجفن الأساسية ويتم إنشاء دعم لأنسجة الجفن المحيطة من أجل تحسين استنزاف الأجفان والقضاء على انتفاخ العين.

يمكن إجراء عملية شد الجفون لأسباب تجميلية، لتحسين وتجديد مظهر العينين. تستخدم الجراحة أيضا لتحسين الرؤية عندما تعرقل الجفون المغطاة أو الجفون التي تتدلى على العيون مجال رؤية شخص ما. إذا كنت تفكر في جراحة شد الجفون، فإن هذا الدليل سوف يزودك بجميع المعلومات التي ستحتاج إلى فهمها لإجراء عملية جراحية للجفن.

في هذا الدليل، سننظر في الأسباب التي تسبب مشاكل الجفن، وكيفية معرفة ما إذا كنت مرشحا جيدا لجراحة الجفن، وما يمكنك توقعه من عملية شد الجفون، وعملية الانتعاش بعد الجراحة، وتكلفة عملية شد الجفون، والنتائج التي يمكن أن تتوقعها.

ما الذي يمكن أن تحققه عملية شد الجفون؟

المنطقة المحيطة بأعيننا هي واحدة من الأماكن الأولى على وجهك لإظهار علامات الشيخوخة. نتيجة لذلك، قد تجد أن الجلد هنا يصبح فضفاضا، متجعدا ومنتفخا. وبالتالي، بمرور الوقت قد يتركك هذا بمظهر متعب دائم. بالنسبة للبعض، قد تجد أن هناك ميلا موروثا إلى إجراء تغييرات حول العينين، مثل أكياس العين، في وقت مبكر من حياتك البالغة. إذا كان هذا شيء يؤثر عليك، فإن جراحة شد الجفون يمكن أن تساعد على عكس هذه التغييرات حول عينيك. يهدف الإجراء إلى:

  • تقليل الدهون الزائدة على الجفون العليا أو السفلية
  • تحسين رؤيتك إذا كان الجلد الزائد على جفنك العلوي يعوق ذلك
  • منح عينيك مظهرا أكثر شبابا ومستيقظا
  • تجعلك أقل وعيا بالتغيرات المرتبطة بالعمر حول عينيك
  • تعزيز احترام الذات ودعم الثقة بالنفس

الاستشارة الأولية قبل عملية شد الجفون

أولا، سوف يجتمع معك الجراح الخبير والمتخصص في عملية شد الجفون. يجب أن تستمر هذه الاستشارة الأولية بين 15 دقيقة إلى ساعة واحدة. في هذا الاجتماع، سوف تناقش توقعاتك وأهدافك الشخصية والعملية نفسها. علاوة على ذلك، في استشارة جراحة شد الجفون سوف يسألك الجراح عما يلي:

  • حالتك الطبية الحالية والسابقة
  • أي أدوية تتناولها حاليا
  • إذا كان لديك أي حساسية لأية أدوية
  • شرب الكحول وكميته
  • إذا كنت تدخن أو تتعاطي المخدرات الترفيهية
  • إذا كنت تعاني من أي مشاكل مرتبطة بالعينين

من المهم أن تقوم بمشاركة جميع المعلومات المذكورة أعلاه مع جراحك لأنها قد تؤثر على الطريقة التي يتبعونها. في استشارتك، يجب أن تكون صادقا في توقعاتك ورغباتك قدر الإمكان. كلما عرف جراحك عن رغباتك، زاد احتمال إعطائك النتيجة التي تريدها. بعد أخذ تاريخك الطبي، سيقوم جراحك بفحص عينيك. سيقوم بتقييم كمية الجلد الزائدة والدهون الموجودة حول الجفون. سوف يستخدم نتائج الفحص لاتخاذ قرار بشأن أفضل طريقة جراحية لك. سيقوم الجراح بالتقاط صور من سجلاتك الطبية بإذن منك.

تكلفة عملية شد الجفون

تدرج الأكاديمية الأمريكية لجراحة الوجه والجراحة الترميمية التجميلية متوسطا لتكلفة عملية تجميل العيون يبلغ 3500 دولارا لهذا الإجراء. يشمل ذلك مقدار نقطة المنتصف للمرضى الذين أجروا العملية على إحدى العينين أو كلتيهما وكذلك أولئك الذين أجروها على الجفون العلوية والسفلية. يتم تضمين العناصر التالية عادة في تكلفة جراحة شد الجفون:

  • رسوم الجراح
  • رسوم المشفى
  • التخدير
  • الأدوية
  • اللوازم الجراحية

عند إجراء عملية شد الجفون فقط على الأغطية السفلية للعين، فإن متوسط التكلفة يقترب من 2500 دولار. يزداد المبلغ إلى حوالي 4000 دولار لكل من الجفون العلوية والسفلية. لا يمكن حساب تكلفة أي عملية خاصة بشد الجفون إلا بعد التقييم الكامل للمريض وحالته والمشاكل التي يحتاج إلى تجميلها.

كيف يتم إجراء جراحة شد الجفون؟

نتائج عملية شد الجفون

تستغرق عملية شد الجفون عادة ما بين 60 و120 دقيقة. عادة ما يتم ذلك كحالة يومية، مما يعني أنك ستتمكن من العودة إلى المنزل في نفس اليوم. قد يقوم الجراح بإجراء الجراحة إما باستخدام مخدر عام أو مخدر موضعي. بمجرد اختيار جراح متخصص، سيكون لديك استشارة معه. خلال هذه المشاورة، سوف يعطيك الجراح تفاصيل عن الإجراء. سوف يناقش أيضا توقعاتك من الجراحة وأخيرا، سوف يعطونك إرشادات حول ما تأكله وتشربه والأدوية التي يجب اتخاذها في يوم الجراحة.

في يوم الجراحة، ستقابل طبيب التخدير الخاص بك وتنقل إلى غرفة العمليات. سيقوم طبيب التخدير الخاص بك بعد ذلك بحقن مخدرك. قد يكون هذا مخدرا عاما حيث تذهب إلى النوم وتستيقظ بعد الجراحة. قد يتركك هذا تشعر بالإغراق لبضع ساعات بعد العملية الجراحية، لكنك سوف تتلاشى. بدلا من ذلك، يمكن استخدام مخدر موضعي يعمل على تخدير منطقة المعالجة ببعض التخدير حتى تشعر بالاسترخاء.

بمجرد أن تنام، سيقوم جراحك بتنظيف منطقة العلاج وتثبيتها. هذا لضمان أن تكون منطقة العلاج معقمة وتقلل من خطر العدوى. وفقا لرغباتك، سيقوم الجراح بتصحيح الجفون العلوية أو السفلية أو كلاهما. يعتمد موقع الشقوق على أي جزء من الجفن كنت غير راض عنه لذلك، قد يستخدم الجراح شقين مختلفين في هذا الإجراء.

تجميل الجفن العلوي ينطوي على إجراء شق على طول التجعد الطبيعي للجفن العلوي. ستكون ندبة هذه التقنية سرية للغاية وتكمن في حظيرة جفنك. أما عملية شد الجفون السفلية ستكون عبر شق الجفن السفلي لإجراء جراحة الجفن. وتتضمن هذه التقنية إجراء شق أسفل خط الرموش السفلية. وهذا ما يسمى رأب الجفن عبر الجلد. بدلا من ذلك، يمكن لجراحك أيضا إجراء شق صغير في داخل جفنك السفلي. هذه التقنية تزيل الرواسب الدهنية فقط من الجفن السفلي وتعرف باسم رأب الجفن البطني.

خلال أي من هذين الشقين، يكون الجراح قادرا على:

  • إزالة أو إعادة وضع الدهون الزائدة
  • إزالة الجلد الزائد
  • تشديد أو إزالة العضلات الفضفاضة

قد يختلف موقع الشق وفقا لرغباتك الشخصية وما ترغب في تحقيقه من خلال عملية جراحة شد الجفون. باتباع الإجراء، سيضع الجراح شرائط معقمة أو خيوط لدعم الجفن. قد يعطونك وسادات للعين لتثبيتها. سيتم الاحتفاظ بهذه فقط لفترة قصيرة من الوقت، عادة لمدة ساعة. بمجرد اكتمال الجراحة، ستعود إلى الجناح وسوف تحتاج إلى البقاء هناك لبضع ساعات أو ليلة واحدة فقط. هذا هو السماح لزوال تأثيرات التخدير، والتأكد من أنك آمن للعودة إلى المنزل.

مخاطر جراحة شد الجفون

جميع أنواع العمليات الجراحية تحتمل حدوث مضاعفات. لذلك، قبل أن تقرر المضي قدما في الجراحة، يجب عليك تثقيف نفسك حول مخاطر جراحة شد الجفون الرئيسية. ينصح الجراحون بأن عليك قضاء أسبوعين من المشاورات الأولية الخاصة بك لتدرس هذه المخاطر قبل أن تقرر أن يكون علاجك مناسب. بمجرد إدراكك للمخاطر، يمكنك منح موافقتك المستنيرة تماما. على الرغم من أن المضاعفات الناجمة عن الجراحة نادرة، إلا أن هناك احتمال ضئيل بحدوثها تتضمن المخاطر والمضاعفات المحتملة ما يلي:

عدم وضوح الرؤية

تعتبر الرؤية غير الواضحة شائعة بعد الجراحة وقد تحدث بسبب جفاف العين المائي أو تورم الجفون. إذا حدث ذلك، فغالبا ما يكون مؤقتا ويجب أن يحل في غضون شهر تقريبا.

الرؤية المزدوجة

تعتبر هذه الخطورة نادرة بعد عملية شد الجفون. يحدث هذا عندما يتم إصابة العضلات التي تحرك العين. بدلا من ذلك، قد يحدث ذلك أيضا عندما تصبح الدهون المحيطة بالعضلات بارزة. هذا غالبا ما يكون مؤقتا ولكن هناك احتمال أن يصبح دائما. إذا أصبحت الرؤية المزدوجة دائمة، فقد تحتاج إلى إجراء مزيد من الجراحة لتصحيحها.

فقدان البصر

يعتبر فقدان البصر التام بعد جراحة شد الجفون من المضاعفات النادرة جدا. قد تحدث عندما يكون هناك قدر كبير من النزيف حول العين مما يخلق ضغطا كافيا لقطع الدم أو إمداد الأعصاب بالعين. هذا من شأنه أن يقدم مع ألم شديد ورؤية مزدوجة وانتفاخ مفاجئ إلى الأمام من العين. إذا واجهت هذه الأعراض، فمن الأهمية أن تطلب عناية طبية لأنها قد تحتاج إلى مزيد من الجراحة.

خراجات الخياطة

بعد الجراحة، قد تتشكل المطبات البيضاء الصغيرة على طول خط الشق. هذه عادة تحل في غضون بضعة أسابيع. يمكنك أيضا تطوير أكياس صغيرة مملوءة بالسوائل تسمى كيسات. يمكن أيضا حل هذه المشكلات بمفردها، ولكن إذا كانت هذه الخراجات الصغيرة تزعجك، فيمكن لجراحك إزالتها في إجراء بسيط وسريع.

العدوى

هناك خطر من احتمال إصابة الجرح بعد العملية. ومع ذلك، غالبا ما تكون الالتهابات بسيطة وليست خطيرة للغاية. في حالة الإصابة بعدوى، فقد تلاحظ الأعراض التالية:

  • درجة حرارة أكثر من 38 درجة مئوية
  • زيادة احمرار أو تورم حول الجرح
  • سوائل صفراء ورائحة كريهة نازحة من الجرح
  • زيادة في الألم والانزعاج، بحيث يتعذر على مسكن الألم التحكم فيه

معظم الإصابات خفيفة وستزول بعد دورة قصيرة من المضادات الحيوية. ومع ذلك، يتم علاج الالتهابات بسرعة لأنها يمكن أن تنتشر وتصبح أكثر خطورة. بما أن الجراح يحتاج إلى إجراء شق خلال عملية شد الجفون، فستترك العملية دائما ندبة. الندوب تميل إلى أن تكون ضئيلة ومخفية جيدا. يعتمد مدى الندبة على التقنية التي يستخدمها الجراح وقدرة بشرتك على الشفاء. يعاني بعض المرضى من بعض أشكال التندب الأكثر حدة مثل الندوب الضخامية أو النكفية. من المهم أن تخبر جراحك ما إذا كان لديك أي نوع من هذه الندوب في الماضي.

النزيف

قد يؤدي النزيف أثناء العملية إلى كدمات حول العين. نادرا، يمكن أن يكون هناك قدر كبير من النزيف الذي قد يؤثر على رؤيتك. هذا يتطلب عناية طبية فورية وقد يحتاج إلى عملية أخرى. جميع أنواع العمليات الجراحية المختلفة تحمل بعض المخاطر العامة الشائعة. سيبذل كل من يشارك في رعايتك كل ما في وسعه للحد من خطر حدوث أي من هذه. يمكن أن تشمل هذه المخاطر العامة:

  • قيء وغثيان
  • رد الفعل على التخدير
  • جلطات دموية في الساقين والرئتين
  • ألم ما بعد الجراحة

إذا أجريت لك عملية جراحية في الماضي وتأثرت بأي من الأمور المذكورة أعلاه، فمن الأهمية أن تخبر جراحك. بهذه الطريقة يمكنهم اتخاذ تدابير إضافية لمنعهم من الحدوث مرة أخرى. إن اتباع نصيحة الرعاية اللاحقة للجراح سيساعد أيضا في تقليل فرصة حدوث أي مخاطر لجراحة شد الجفون ومضاعفاتها.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.