فيلر الخدود : تكلفة العملية والمرشح المناسب لهذا الإجراء

حقن فيلر الخدود

مع تقدمنا ​​في العمر بدءا من الثلاثينيات والأربعينيات من العمر تبدأ بشرتنا في فقد الحجم والمرونة وبالتالي تبدأ التجاعيد والخطوط الدقيقة في التكون والظهور. لحسن الحظ يمكن تحسين شكل وحجم ملامحك بتقنيات غير جراحية لا تتطلب وقت للتوقف عن العمل. هناك حشوات جلدية معينة يمكنها رفع واستعادة الحجم المفقود على الخدين وشد خط الفك. حيث  يمكن أن تساعد مواد فيلر الخدود في إضافة النضارة الشبابية إلى الجلد كما  يمكن أيضا علاج التجاعيد والطيات حول أنفك وفمك بالفيلر. النتائج فورية وسوف تستمر في التطور خلال الأسابيع القليلة الأولى بعد الحقن.

يستخدم فيلر الخدود لاستعادة الحجم الذي تم فقده إلى منطقة منتصف الوجه وخلق مظهر أكثر شبابا. فمع تقدمك في السن تفقد تدريجيا بعض المرونة في بشرتك وتبدأ عضلات الوجه في الضعف. هذا يمكن أن يغير شكل وجهك ويؤدي إلى ظهور عظمتي  الخدود. لذا فإن فيلر الخدود هي وسيلة فعالة لاستعادة حجم الخدود مؤقتا وتقليل ظهور الخطوط الدقيقة والتجاعيد.

ما هو فيلر الخدود؟

الخدود هي سمة مهمة جدا للوجه وتصبح متدلية ومسطحة مع تقدم العمر. من الناحية التشريحية وسادات الدهون التي تشكل الخدين تبدأ في الانحسار وتسقط إلى الداخل بشكل عميق مما يؤدي إلى تفاقم الطيات الأنفية الشفوية من زوايا الأنف إلى الفم. بالإضافة إلى ظهور الفك العلوي لعظام الخد مع تقدم العمر مما يزيد من تفاقم نزول الخدين. كما يصبح التقاطع بين الجفن السفلي والخد أكثر وضوحا لأن الخد يفقد الحجم ويفشل في توفير الدعم للمنطقة. أيضا  يمكن أن تزداد أقدام الغراب فوق الخدين سوءا نظرا لأن الخدين يفقدان حجمهما كما أن الأضرار الشمسية تقلل من مرونة الجلد.

فيلر الخدود هو تعبير يشمل مجموعة كاملة من المنتجات والمواد. بعبارات أخرى هو علاج تجميلي مصمم لإضافة حجم للخدود وتحديد الوجه وتجديد شبابه. حيث تساعد مواد الحشو الجلدية أو فيلر الخدود على تجانس الخطوط الدقيقة والتجاعيد. كما أنه يستخدم لإعادة إدخال هيكل وحجم للخدود التي فقدت قوامها.

لماذا يجب علي أن ألجا لفيلر الخدود؟

يمكن القيام بذلك من أجل تفادي أعراض للشيخوخة وكذلك بالنسبة للمريض الأصغر سنا لتحسين نسب الخد وتوازن الوجه. نظرا لأن نسب الخد والوجه قد تصبح غير متناسبة مع التقدم في العمر فإن تحسين الخد في مكافحة الشيخوخة يميل أيضا إلى أن يكون له تأثير إيجابي أيضا في استعادة نسب الخد والوجه. وبالتالي يعد استعادة الحجم في الخدين أحد أهم المناطق التي يجب ملؤها عند تجديد شباب الوجه. مع عدم كفاية حجم الخدود يمكن أن يبدو الوجه مسطحا ويفتقر إلى منحنيات الشباب الطبيعية التي توفرها الخدود الأكثر اكتمالا. بالإضافة إلى ذلك يمكن للخدود الوسطى أن تدعم الجفن السفلي وفي كثير من الحالات يمكن أن تؤدي عملية إعادة الخدود إلى تحسين مظهر الانتفاخات تحت العين. حيث يمكن إرجاع شكل الوجه إلى مظهر الشباب مع فيلر الخدود فبدلا من شكل الوجه المربع سيبدو الوجه مثلث مقلوب.

كم تكلفة فيلر الخدود وكم من الوقت سوف يستمر؟

يعتمد سعر فيلر الخدود أو مواد الحشو الجلدية على المنطقة المعالجة وكذلك على كمية المنتج المستخدم فيها. هناك عامل آخر يحدد السعر وهو درجة تعقيد الإجراء على سبيل المثال عملية تجميل الأنف غير الجراحية تتطلب الكثير من المهارة والمعرفة الطبية ويجب القيام بها فقط من قبل طبيب ذو خبرة.

بعض أنواع حشوات الوجه الأكثر شيوعا مصنوعة من حمض الهيالورونيك حيث يميل فيلر الخدود إلى أن يكون على الطرف الأعلى سعرا من المقياس حيث يتم استخدام الكثير من المنتجات لإضافة هيكل على الوجه. في المتوسط فإن معظم الحشوات الجلدية سوف تستمر ما بين 12 إلى 14 شهر مع بقاء بعضها لفترة أطول من ذلك. كما يعتمد طول عمر الحشوات الجلدية أيضا على مدى سرعة امتصاص جسمك للمادة.

هل يعد فيلر الخدود آمن؟

عادة كان فيلر الوجه مصنوع في الغالب من الكولاجين والتي غالبا ما كان يضفي مظهر متكتل وعنيف. ومع ذلك في الوقت الحاضر بعض أنواع الفيلر الأكثر شعبية مصنوعة من حمض الهيالورونيك. حمض الهيالورونيك ليس مخيفا كما يبدو إنه في الواقع جزيء طبيعي الوجود داخل الجسم وهو مسؤول عن جذب المياه والاحتفاظ بها.

لهذا السبب تميل حشوات حمض الهيالورونيك إلى إعطاء نتيجة أكثر نعومة وتفتت دون ترك بقايا في الجسم. ولكن ينصح في الغالب باستشارة الطبيب في البداية وذلك حتى تتأكد من من سؤالهم عن عدد العمليات التي قاموا بإجرائها والفترة الزمنية التي تم فيها معالجة المرضى هذا بالإضافة إلى رؤية صور المرضى التي لديهم قبل وبعد.

هل أنا مرشح جيد لفيلر الخدود؟

يحتوي فيلر الخدود على معدل أمان ممتاز ومناسب لمجموعة واسعة من المرشحين. فإذا كان عمرك يزيد عن 21 عاما وترغب في علاج حجم الخدود المفقود المرتبط بالتقدم في العمر فهناك فرصة جيدة لأن يكون فيلر الخدود هو الخيار المناسب لك. قبل العلاج سوف يناقش الطبيب تاريخك الطبي للتحقق مما إذا كنت مرشحا جيدا حيث أنك  قد لا تكون مرشح جيد لفيلر الخدود إذا كان:

  • لديك تاريخ من الحساسية المفرطة.
  • لديك حساسية من البروتينات البكتيرية إيجابية الجرام المستخدمة في صنع حمض الهيالورونيك.
  • أنت تكون عرضة للنزيف أو تم تشخيصك باضطراب النزيف.

كم مرة تحتاج إلى حقن فيلر الخدود؟

يتفق الأطباء على أن عمر فيلر الخدود يعتمد على حصول الشخص على العملية لكن حمض الهيالورونيك يذوب ببطء. غالبا ما تحدد معدلات الأيض الفردية المدة التي سوف تستغرقها في خدودك. عموما يمكنك أن تتوقع أن يستمر فيلر الخدود في الفترة ما بين سنة ونصف قبل أن يختفي تماما. يمكن للمرضى حجز موعد بعد تسعة أشهر أو عشرة أشهر للحفاظ على نفس المستوى من التركيب دون الالتزام بأكثر الحقن التي يتم حقنها في الجولة الأولى.

لا يوجد لدى فيلر خدود خلاف حول الإجراءات الأكبر والأكثر تعمقا لكنه يأتي بنتائج فورية بعد عملية الحقن. وبعض الطرق يمكن أن تبدو طبيعية أكثر من كونها أكثر دقة في ضبطها. نحن كمجتمع نحب هذه النظرة الكلاسيكية الأنيقة لكننا نحاول أيضا تجريد المنتجات وتراكمها على بشرتنا بشكل أقل.

ما يمكن توقعه لعملية علاج فيلر الخدود

تشتمل عمليات فيلر الخدود وعملية فيلر الشفاه على حقن منتج طبيعي مستقر. وهو مكون جلدي طبيعي يزود المنطقة المعالجة بالحجم والترطيب. بعد الحقن يرتبط الجل بالماء الموجود في بشرتك ويعطي حجما طبيعيا لتنعيم التجاعيد. يمتزج الجل أيضا بالأنسجة المجاورة ويسمح للعناصر الغذائية الأخرى مثل الأكسجين والجلوكوز والهرمونات بالمرور بين أجزاء الجل. والنتيجة تظهر على الفور في تنشيط الجلد وزيادة حجم الخدود.

سيوفر العلاج تأثير فوري بعد جلسة واحدة كما يجب معاملة المنطقة المعالجة برفق بعد الحقن. هذا يساعد الجل على الاندماج بسلاسة في الأنسجة المحيطة كما  تستغرق الجلسة الواحدة حوالي ثلاثين دقيقة وتكون النتائج فورية. يلزم اللجوء إلى علاجات الصيانة وذلك كل ستة إلى أربعة وعشرين شهر ويمكن تصميم خطة علاج مخصصة من قبل أحد الأطباء أو الممرضات لتلبية متطلباتك. من الطبيعي أن تعاني من احمرار خفيف وتورم بالقرب من موقع الحقن لفيلر الخدود. قد يكون هناك أيضا بعض الآثار الجانبية البسيطة مثل الشعور بألم خفيف أو انزعاج وبعض الحكة في نفس المنطقة. كما  يعود الجلد إلى طبيعته من يوم إلى يومين بعد علاجات الجلد مثل فيلر تحت العين أو الخدود وما يصل إلى أسبوع لفيلر الشفاه.

فيلر الخدود عموما يعتبر آمن لذلك فإن مخاطر الآثار الجانبية طويلة الأجل منخفضة للغاية.

ومع ذلك كما هو الحال مع أي عملية لا تزال هناك بعض الآثار الجانبية لتكون على علم بها وهي ما يلي: التورم والكدمات والاحمرار وحب الشباب وصداع الرأس والغثيان. ومعظم هذه الآثار الجانبية سوف تهدأ خلال أسبوع أو أسبوعين. لكن عليك الاتصال بالطبيب إذا استمرت الآثار الجانبية أو حدث أي تطور فيها.

النتائج الإيجابية لفيلر الخدود

عندما يتم إجراء فيلر الخدود على يد طبيب متمرس وذو خبرة يمكن أن توفر مواد الفيلر نتائج طبيعية للغاية. حيث يعمل الفيلر على ملء الخدود بشكل فعال مما يحسن شكل وهيكل منطقة منتصف الوجه بينما يشد البشرة الفضفاضة والمترهلة بلطف. اعتمادا على أهدافك التجميلية المحددة يمكن أن تساعد مواد فيلر الخدود أيضا في رفع زوايا الفم وتنعيم الطيات الأنفية الشفوية وهي الخطوط الرأسية الممتدة من الأنف إلى زوايا الفم وتقلل من تجاويف العين. سوف تكون قادرا على رؤية النتائج فور تلقي حقن فيلر الخدود على الرغم من أن الأمر قد يستغرق أسبوع أو أسبوعين لرؤية التأثيرات الكاملة. إذا لم تعجبك نتائج حقن فيلر الخدود فيمكن للطبيب أن يستخدم حقن الهيالورونيداز لحل الفيلر بأمان.

فيلر الخدود والاستشفاء من العلاج

التحضير لإجراء فيلر الخدود لا يستغرق وقتا طويلا حيث  يمكنك التحدث مع طبيبك حول أهدافك وبعد ذلك سوف يأخذ قياسات دقيقة لوجهك لتحديد مقدار الفيلر أو الحشو الذي تحتاجه بالضبط. بعد ذلك و قبل الحقن عادة ما يتم تخدير المرضى لمدة خمس دقائق ثم يستغرق الحقن نفسه من خمس إلى عشر دقائق. أما بالنسبة للأيام التالية فيمكنك توقع بعض التورم الخفيف نتيجة الحقن. لكنك تبدو طبيعيا جدا إذا كنت بحاجة إلى العودة إلى العمل أو الأنشطة اليومية وذلك لأن معظم التورم ينخفض ​​في أول يومين.

تعتبر حقن فيلر الخدود إجراء غير جراحي لذا لا يوجد وقت للتوقف عن العمل تقريبا ويستطيع معظم الأشخاص استئناف أنشطتهم اليومية المعتادة على الفور. قد ترغب في قضاء يوم عطلة من العمل لكن هذا ليس ضروريا من وجهة نظر طبية. قد يوصي الطبيب بتجنب التمارين الشاقة والحد من تعرضك لأشعة الشمس. كما أنه  قد يطلب منك أيضا تجنب ضغط أو تدليك الجلد حول موقع الحقن. لذلك من أجل الحصول على أفضل النتائج من المهم دائما اتباع تعليمات الطبيب وفقا لتوجيهاتك بالضبط.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *